مع التغير الكبير الذي شهدناه خلال 2020 في الطريقة التي نعمل بها، زادت أهمية التحول الرقمي والتقنيات الجديدة التي تساعد على أداء الأعمال أسرع، وبكفاءة اعلى ودون الحاجة إلى تواصل مباشر. وهو ما دفع الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى البحث عن أدوات وأساليب تعزز الوصول إلى شرائح أكبر من الجمهور المستهدف. أحد هذه الأساليب هي استخدام شات بوت.

تعتمد الكثير من العلامات التجارية الكبيرة على الشات بوت (أو روبوت الدردشة التفاعلي) لتسريع الأعمال وتسهيل الوصول إلى العملاء من خلال الإنترنت. ويعتبر استخدام شات بوت حل تقني غير مكلف ويمكنك من القيام بالعديد من المهام وأتمتة جزء كبير من سير العمل وبالتالي تقليل التكاليف ورفع الكفاءة وهي مميزات تحتاج إليها الشركات الناشئة والصغيرة أكثر من غيرها.

في هذا المقال نوضح أهمية وجود شات بوت للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة، والدور الذي يلعبه في تعزيز نمو هذه الشركات. 

وجود شات بوت يقلل احتياج شركتك للموارد البشرية

من أهم التحديات التي تواجه الشركات الناشئة والصغيرة هي القابلية المحدودة على توظيف عدد كبير من الموظفين؛ وبالتالي تلجأ الشركات إلى اختيار أشخاص قادرين على القيام بعدة مهام في آن واحد. وكذلك استخدام الأدوات التي توفر الوقت والجهد، مثل أدوات الأتمتة-Automation؛ بالإضافة إلى الاستعانة بالمستقلين-Freelancers في كثير من الأحيان. 

وهنا تأتي أهمية وجود شات بوت على مختلف القنوات، بما في ذلك واتس آب وماسنجر وحتى داخل الموقع الإلكتروني؛ حيث يقوم بمهمة الرد على الأسئلة المتكررة والاستفسارات وكذلك توجيه العملاء نحو المصادر التي تناسبهم. وهو ما يؤدي بدوره إلى تقليل عدد الطلبات والشكاوى اليومية وبالتبعية تقليل احتياج الشركة إلى عدد كبير الموظفين في هذه الأقسام، مثل خدمة العملاء، لأن البوت يتعامل مع الكثير منها وبكل كفاءة.

التسويق باستخدام الشات بوت يحقق نتائج مثالية 

من ضمن المشكلات التي تؤثر سلبًا فاعلية حملاتك التسويقية هي التأخر في الرد على استفسارات العملاء، وهو ما يقلل من معدلات تحويل الأشخاص المهتمين بخدماتك إلى عملاء ويرفع من تكلفة الحملة. ولكن استخدام روبوت دردشة للرد على الماسنجر أو الواتساب الخاص بإمكانه القيام بهذه المهام، ودون أي تكلفة إضافية في توظيف شخص جديد أو إرهاق أحد موظفيك. 

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك للشات بوت الرد تلقائيًا على التعليقات المتكررة مثل “كم السعر” وتوجيه الجمهور إلى رسائل الصفحة أو حتى الإجابة على السؤال بشكل مباشر. وبإمكان الشات بوت الرد فورًا بمجرد ما أن يرسل أحد العملاء رسالة عبر الماسنجر أو الواتساب. ويجري محادثات تفاعلية معهم وبإمكانه عرض المنتجات أو الخدمات الخاصة بك وتوجيه المستخدم لزيارة موقعك أو الحصول على بياناته للتواصل معه لاحقًا.

ويمكنك من خلال منصة وايدبوت على سبيل المثال إدارة بيانات مستخدمي البوت، وإرسائل رسائل مخصصة تحمل طابعًا شخصيًا، وهو ما يؤدي إلى تحقيق تفاعل أفضل من الرسائل العامة والعشوائية؛ بالإضافة إلى إمكانية تقسيم الجمهور إلى شرائح وفئات لتسهيل الاستهداف. 

استخدام شات بوت يساهم في زيادة المبيعات 

يمكن للشات بوت المساهمة بشكل كبير جدًا في زيادة المبيعات من خلال عرض المنتجات وشرح تفاصيلها بكل سلاسة للعملاء المحتملين، وكذلك إمكانية اتمام عملية الشراء بالكامل دون الحاجة إلى أي تدخل بشري. وهو ما يمكنك على التوسع بسهولة دون الحاجة إلى توظيف عدد أكبر من فريق خدمة العملاء.

وقيام الشات بوتس بمهام خدمة العملاء وتسريع عمليات البيع وتوفير إجابات على أسئلة العملاء وترشيح خدماتك ومنتجاتك عبر رسائل تسويقية من خلال الماسنجر، يمكن أن يقلل من تكاليف التسويق وخدمة العملاء بنحو 30% مقارنة بعدم استخدام روبوت دردشة.

 

وايد بوت تساعدك على تسريع نمو شركتك بحلول ذكية

أيا كان مجال عملك سواء محل تجاري أو مطعم أو متجر إلكتروني أو مؤسسة صحية أو خدمية وأيا كان حجم أعمالك؛ يمكن للشات بوت مساعدتك في أتمتة الكثير من المهام وتسريع نمو مبيعاتك وخفض التكاليف. 

ولأننا ندرك أهمية الوقت بالنسبة للشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة؛ قمنا بتصميم الخدمات الاحترافية لتسهيل بناء الشات بوت وفقًا لمتطلباتك. تخيّل الشات بوت الخاص بك، وسيعمل فريقنا من خبراء تصميم المحادثات والذكاء الاصطناعي على بناؤه بتكلفة مثالية.

 

اطلب خدماتنا الاحترافية الآن